التفاصيل

بلاغات و مذكرات

جهة كلميم وادنون.. تنظيم المسابقة المدرسية الوطنية .. - 2 أبريل 2019 الأرشيف

جهة كلميم وادنون.. تنظيم المسابقة المدرسية الوطنية الأولى للشطرنج الفردي.

نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون، يوم الثلاثاء 2 أبريل 2019 بكلميم، فعاليات المسابقة المدرسية الوطنية الأولى للشطرنج الفردي تحت شعار: "التنافس الخلاق آلية لترسيخ قيم المواطنة في سلوك المتعلمين".

وقال مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون السيد عبد الله بوعرفه، "إن الأكاديمية قررت أن تعميم رياضة الشطرنج على المؤسسات الابتدائية كمشتل، أولا، ورفعا لمستوى التعلمات في الرياضيات ثانيا".

وأكد السيد مدير الاكاديمية، في كلمة  افتتاح أشغال هذه التظاهرة، أن تنظيم هذه المسابقة يأتي استكمالا للتوجه الذي نهجته الأكاديمية منذ أربع سنوات والمتمثل في مشروع تعلم الرياضيات بواسطة اللعب، الذي رأى النور إثر اتفاقية إطار للشراكة والتعاون الموقعة سنة 2015 بين الأكاديمية وكلية علوم التربية بجامعة مونتريال بكندا، مضيفا أن هذا البرنامج، الذي ركز على التعلمي الإبتدائي، هم ثلاث مراحل ركزت الأولى على خلق مساحة مشتركة بين قطبي التعليم، التلميذ والأستاذ، عبر التعليم باللعب، ولاسيما في مستويات التعليم الابتدائي، وهمت الثانية خلق مساحة مشتركة بين التلاميذ والمؤسسة التعليمية وأوليا وآباء التلاميذ عبر محاولة إدخال أشكال من الألعاب المحلية التي كان الآباء يمارسونها للاستفادة منها في مجال تعليم الرياضيات، بينما همت الثالثة تثمين التراث اللامادي من خلال تعلم الرياضيات عن طريق اللعب.

وأوضح السيد عبد الله بوعرفه أن هذه المسابقة تندرج في إطار تشجيع التلاميذ للتوجه نحو الشعب العلمية عبر مجموعة من المداخل منها مدخل تدريس الرياضيات عن طريق الألعاب نظرا لطابعها التجريدي.

وأبرز أن الوزارة بتنشيطها للحياة المدرسية بإنجاز مجموعة من الأنشطة الرياضية والثقافية والعلمية في إطار التشبيك الموضوعاتي بين الأكاديميات، تروم الرفع من جاذبية المؤسسة التعليمية.

وشارك في هذه الإقصائيات، التي أطرتها لجنة تحكيم برئاسة الحكم الوطني السيد محمد بوزليم،15 تلميذة وتلميذ من أبطال اللعبة بالمستوى الإعدادي على الصعيد الوطني يمثلون ثماني أكاديميات جهوية للتربية والتكوين رفقة ثمانية أطر تربوية، كما جرت أطوارها على سبع جولات أخذا بعين الاعتبار قوانين الاتحاد الدولي للشطرنج ومراعاة لأعمار التلاميذ المشاركين.

واختتمت فعاليات الدورة الأولى من المسابقة المدرسية الوطنية للشطرنج الفردي، مساء اليوم الخميس بكلميم، بفور التلميذة نعمة مركوم عن أكاديمية جهة الشرق بالمرتبة الأولى في فئة الإناث والتلميذ لقمان رحماني عن أكاديمية جهة سوس ماسة بالمرتبة الأولى في فئة الذكور، وذلك بعد التباري لسبع جولات موزعة على ثلاثة أيام.

وعرفت المسابقات تنافسا كبيرا بين مختلف تلميذات وتلاميذ المستوى الثانوي الإعدادي بمختلف الأكاديميات المشاركة، كما توجت بإجراء مبارتين استعراضيتين للتحدي في فئتي الذكور والإنات.

وتميزت المنافسات باحتلال التلميذ ريان الشاوي من جهة مراكش آسفي الرتبة الثانية والتلميذ آدم جديوا من جهة الرباط سلا القنيطرة للرتبة الثالثة في فئة الذكور، أما في فئة الإناث فقد أحرزت التلميذة رجاء خملي الرتبة الثانية من جهة الدار البيضاء سطات، كما فازت التلميذة وصال شرباني بالرتبة الثالثة في فئة الإناث.

وللإشارة، فقد حاز التلميذ أشرف نعيم ممثل أكاديمية جهة كلميم وادنون في فئة الذكور على الرتبة الخامسة، فيما احتلت التلميذة منال إنتزكى ممثلة أكاديمية جهة كلميم وادنون في فئة الإناث المرتبة السادسة.

وقد أشرف مدير الأكاديمية على تتويج الفائزات والفائزين في حفل اختتام النسخة الأولى من هذه التظاهرة بحضور السيد الكاتب العام للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين والسادة رؤساء الأقسام وممثل السيد المدير الإقليمي لكلميم والسيدة والسادة رؤساء المصالح والمكاتب بالأكاديمية ورئيس الرابطة الجهوية للمنتدبين الإقليميين لجمعيات الأمهات والاباء، حيث تم تقديم تذكارات وهدايا رمزية وشواهد تقديرية للتلاميذ المشاركين والأطر المرافقة ولجان التحكيم والتنظيم والتنشيط.

وبالموازاة مع ذلك، تم تنظيم زيارة استطلاعية لحديقة "التواغيل" العمومية، حضرها بالخصوص السيد مدير الاكاديمية والسادة رؤساء الأقسام وممثل الآباء والوفود المشاركة، وقدمت لهم بالمناسبة شروحات ومعلومات معززة بصور حول هذه المعلمة البيئية والسياحية بمدينة كلميم من طرف الطاقم المسير للحديقة.

وتسعى الأكاديمية من تنظيم هذه التظاهرة التربوية، التي احتضنها قاعة الاجتماعات للأكاديمية على مدى ثلاثة أيام، إلى تنمية التفكير عند المتعلمين وتربيتهم على التنافس الشريف وتقوية الذاكرة لدى الممارس لهذه اللعبة من المتعلمين، إضافة إلى تعلمه مهارات التحكم في الأعصاب وتعوده الصبر والتروّي، وتطوير تقنيات حل المشكلات الحياتيّة الصعبة والتفكير بطريقة مختلفة ومميزة، فضلا عن تدربه على التحدي والمثابرة للوصول إلى الهدف.

حضر الجلسة الافتتاحية، إضافة إلى السيد مدير الاكاديمية، كل السيدات والسادة رؤساء الأقسام والمصالح بالأكاديمية وممثل المدير الإقليمي لكلميم والحكم الرئيسي للمسابقة وأعضاء جمعية القلعة الذهبية للشطرنج بكلميم وممثلات وممثلي الأكاديميات المشاركة والتلميذات والتلاميذ المتبارين، فضلا عن ممثلي وسائل الاعلام.


الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين – جهة كلميم واد نون

شارع محمد السادس - ص.ب: 427 - كلميم 81000– الهاتف :28 87 35 00 05 /الفاكس:28 87 33 77  05